Level 7 Level 9
Level 8

(سورة الأنفال – مدنية (آياتها75


62 words 0 ignored

Ready to learn       Ready to review

Ignore words

Check the boxes below to ignore/unignore words, then click save at the bottom. Ignored words will never appear in any learning session.

All None

Ignore?
الأنفال
غنائم بدر
لله و الرّسول
مفوّضٌ إليهما أمرُها
ذات بينكم
أحوالكم التي يحصل بها اتّصالكم
وجلت قلوبهم
فزعت و رقّت استعظاما و هيبة
يتوكّلون
يعتمدون و إلى الله يُفوّضون
الطائفين
هما العير و النّفير
ذات الشّوكة
ذات السّلاح و القوّة . و هي النّفير
دابر الكافرين
آخرهم و المراد جميعهم
مُردفين
مُتبِعا بعضهم بعضا آخر منهم
يغشّيكم النّعاس
يجعله غاشيا عليكم كالغطاء
أمنة منه
أمنا من الله و تقوية لكم
رجز الشّيطان
وسوسته و تخويفه إياكم من العطش
ليربط
يشدّ و يقوّي باليقين و الصّبر
أنِّي معكم
مُعينكم على تثبيت المؤمنين
الرّعب
الخوف و الفزع و الإنزعاج
كلّ بنان
كلّ الأطراف أو كلّ مفصل
شاقّوا
خالفوا و عصوْا
زحفا
جيشا زاحفا نحوكم لقتالكم
مُتحرّفا
مظهرا الفرار خِدعة ثم يكرّ
مُتحيّزا إلى فئة
منضمّا إليها ليقاتل العدوّ معها
باء بغضب
رجع متلبّسا به مستحقّا له
لِيُبليَ المؤمنين
ليُنعم عليهم بالنّصر و الأجر
موهن . .
مُضعف . .
تستفتحوا
تطلبوا النّصر لأهدى الفئتين
يُحييكم
يورثكم حياةً أبديّة في نعيم سرمديّ
يتخطّفكم النّاس
يستلبوكم و يصطلموكم بسرعة
فتنة
ابتلاء و محنة أو سبب في الإثم و العقاب
فرقانا
هداية و نورا أو نجاة . أو مخرجًا
ليُثبتوك
ليحبسوك أو ليُقيّدوك بالوثاق
يمكر الله
يعاملهم معاملة الماكرين
أساطير الأوّلين
أكاذيبهم المسطورة في كتبهم
مُكاءً و تصدية
صفيرا و تصفيقا
حسرة
ندما و تأسّفا
فيركمه جميعا
فيجمعه ملقى بعضه على بعض
سُنّة الأوّلين
عادة الله في المُكذّبين لرسله
فتنة
شرك أو بلاء
لله خُمسه
و الأربعة الأخماس للغانمين
يوم الفرقان
بين الحقّ و الباطل (يوم بدر)
بالعدوة الدّنيا
بحافّة الوادي و ضفّته الأقرب للمدينة
الرّكب
عير قريش فيها أموالهم
لَفشلتهم
لجُبنتُم عن القتال و هبتموه
تذهب ريحكم
تتلاشى قوّتكم أو دولتكم
بطرًا
طغيانًا أو فخرا و أشرّا
إنِّي جار لكم
مُجير و مُعين و ناصر لكم
نكص على عقبيه
رجع القهقري و ولّى مُدبرا
كدأب
كعادة . .
تثقفنّهم
تصادفنّهم و تظفرنّ بهم
فشرِّد بهم
ففرّق و بدّد و خوّف بهم
من قوم
قد عاهدوك
فانبذ إليهم
فاطرح إليهم عهدهم و حاربهم
على سواء
على استواء في العلم بنبذه
سبقوا
خلصوا و أفلتوا من العذاب
قوّة
كل ما يُتقوّى به في الحرب
رباط الخيل
حبسها للجهاد في سبيل الله
جنحوا للسّلم
مالوا للمُسالمة و المصالحة
حسبك الله
كافيك في دفع خديعتهم
حرِّض المؤمنين
بالغ في حثّهم
يُثخن
يُبالغ في القتل حتى يذل الكفر
عرض الدّنيا
حطامها بأخذكم الفدية
فأمكن منهم
فأقدرك عليهم يوم بدر
أولوا الأرحام
ذووا القربات
أوْلى
بالميراث من الأجانب